التقرّب من الله بالدعاء وسيلةٌ من وسائل الصلاح والفلاح؛ وهو من أفضل العبادات التي يحبها الله خالصةً له ولا يجوز أن يصرفها العبد إلى غيره؛[١] قال تعالى:{وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي وَلْيُؤْمِنُوا بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُون}،[٢]كما أنَّه من الممكن أن يدعو الشخص لمن يريد وأن يقول الدعاء بأي نص يريده مع مراعاة أن لا يكون النص مخالفًا للشريعة الإسلامية، وفي الآتي سرد لمجموعة من الأدعية التي يمكن أن تُقال للتخفيف عن المريض في هذا المقال:


أدعية للتخفيف عن المريض من القرآن الكريم



{رَبَّنَا وَلَا تُحَمِّلْنَا مَا لَا طَاقَةَ لَنَا بِهِ ۖ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا}.[مرجع]




{أَنِّي مَسَّنِيَ الضُّرُّ وَأَنتَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ}.[مرجع]




أدعية للتخفيف عن المريض من السنة النبوية



(أَعُوذُ باللَّهِ وَقُدْرَتِهِ مِن شَرِّ ما أَجِدُ وَأُحَاذِرُ).[مرجع]




(أذْهِبِ البأسَ، رَبَّ الناسِ، واشفِ أنت الشافي، لا شِفاءَ إلَّا شِفاؤُك، شِفاءً لا يُغادِرُ سَقَمًا).[مرجع]




(بسْمِ اللَّهِ، تُرْبَةُ أرْضِنَا، برِيقَةِ بَعْضِنَا، يُشْفَى سَقِيمُنَا، بإذْنِ رَبِّنَا).[مرجع]




(اللهمَّ إنِّي أعوذُ بك من البرَصِ والجنونِ، والجُذامِ وسيِّئِ الأسقامِ).[مرجع]




أدعية منوعة للتخفيف عن المريض



"إلهي أذهب البأس ربّ النّاس، يا رب اشف وأنت الشّافي، لا شفاء إلا شفاؤك، شفاءً لا يغادر سقماً، يا رب أذهب البأس ربّ النّاس، بيدك الشّفاء، لا كاشف له إلّا أنت يا رب العالمين، اللهم إنّي أسألك من عظيم لطفك وكرمك وسترك الجميل، أن تشفيه وتمدّه بالصحّة والعافية، لا ملجأ ولا منجا منك إلّا إليك، إنّك على كلّ شيءٍ قدير".




اللهم اشفِ -يذكر الاسم- الغالي شفاءً عاجلًا لا يغادر سقمًا اللهم إني أستودعك إياه فاحفظ وديعتك يا أكرم الأكرمين يا رب العالمين".




"اللهمّ يا سامع دعاء العبد إذا دعاك، يا شافي المريض بقدرتك، اللهم اشفه شفاء لا يغادر سقماً، اللهم ألبسه لباس الصحة والعافية يا رب العالمين يا أكرم الأكرمين إنك على كل شيء قدير".




"اللهم إني وضعت -يذكر الاسم- في ودائعك يا الله وودائعك لا تضيع أبدًا اللهم اشفه شفاءً لا يغادر سقمًا يا رب العالمين يا أرحم الراحمين إنك على كل شيء قدري فاشفه وتولّه وارحم ضعفه وعافه يا رب العالمين".




"اللهمّ إنّا نسألك بكل اسمٍ لك أن تشفيه يا رب العالمين يا أرحم الراحمين أنت أكرم الأكرمين وأنت على كل شيء قدير".




"اللهمّ إنّي أسألك من عظيم لطفك وكرمك وسترك الجميل أن تشفيه وتمدّه بالصحّة والعافية".




"اللهم اشفِ -يذكر الاسم- واغرس في نبضاته راحة وفي جسده عافيةً لا تفارقه يا أرحم الراحمين يا رب العالمين أنت أكرم الأكرمين وأنت على كل شيء قدير".




"اللهمّ ربّ النّاس، مذهب البأس، اشفه أنت الشّافي، لا شافي إلّا أنت يا رب العالمين يا أكرم الأكرمين إنك على كل شيء قدير".




"يا رب قد مس -يذكر الاسم- الضر وأنت أرحم الراحمين اللهم اشفه واعفُ عنه واجعل مرضه في ميزان حسناته برحمتك يا أرحم الراحمين يا رب العالمين إنك على كل شيء قدير فاستجب يا رب".




"اللهمّ اشفه شفاءً ليس بعده سقمٌ أبداً، اللهمّ خذ بيده، اللهمّ احرسه بعينك التّي لا تنام، واكفه بركنك الذي لا يرام، واحفظه بعزّك الّذي لا يُضام، واكلأه في الّليل وفي النّهار يا رب العالمين يا أكرم الأكرمين إنك على كل شيء قدير".




"اللهم إنا نسألك بأسمائك الحسنى وبصفاتك العلا وبرحمتك التي وسعت كلّ شيء، أن تمنّ علينا بالشفاء العاجل، وألّا تدع فينا جرحاً إلّا داويته، ولا ألماً إلا سكنته، ولا مرضاً إلا شفيته، وألبسنا ثوب الصحة والعافية عاجلاً غير آجل، وشافِنا وعافِنا واعف عنا، واشملنا بعطفك ومغفرتك، وتولّنا برحمتك يا أرحم الراحمين".




"أسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يشفيكِ وسائر مرضى المسلمين".




"اللهمّ ألبسه ثوب الصحّة والعافية عاجلاً غير آجل يا أرحم الراحمين، اللهمّ اشفه، اللهمّ اشفه، اللهمّ اشفه، اللهمّ آمين".




"اللهم يا رب اشفِه وطهّر جسده من كل ألم وتعب اللهم أنت الشافي المعافي، اللهم اشفه اللهم اجعل جسده صابرًا على البلاء اللهم أنت أعلم بحاله مني ومن الأطباء لجأت إليك يا مجيب الدعاء ربي احفظه وعافه يا رحيم يا رب العالمين من للضعيف غيرك فتولّه وارحم ضعفه وشافه وعافه واعفُ عنه يا رب العالمين".




"اللهمّ إنّا نسألك بكلّ اسمٍ لك أن تشفيه".




"أسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يشفيك ويشفي مرضى المسلمين".




"اللهمّ فارج الهم، كاشف الغم، مذهب الحزن، اكشف اللهمّ عنّا همّنا وغمّنا، وأذهب عنّا حزننا يا رب العالمين يا أكرم الأكرمين إنك على كل شيء قدير".




"اللهم اشف كل من شكى ألماً، وخفّف على من بكى حزناً، رب أرح ثم هوّن على كل نفس لا يعلم بوجعها إلا أنت يا رب العالمين يا أكرم الأكرمين إنك على كل شيء قدير".




"اللهم فرّج همنا ونفّس كربنا واشفِ مرضانا يا رب العالمين إنك على كل شيء قدير".




"اللهمّ لا ملجأ ولا منجا منك إلّا إليك إنّك على كلّ شيءٍ قدير، ربّي قد مسّه الضرّ وأنت أرحم الرّاحمين".




"ربي بك تطيب الخواطر ومن عندك تتحقق الأمنيات اللهم اشفه شفاءً عاجلًا وكن لها سندًا وجابرًا ومعيناً يا رب العالمين".




"ربنا الله الذي في السماء، تقدس اسمك، أمرك في السماء والأرض، كما رحمتك في السماء، اجعل رحمتك في الأرض، واشفِه شفاءً لا يغادر سقمًا، اللهم مُنَّ على هذا الوجع فيبرأ يا رب العالمين يا أكرم الأكرمين إنك على كل شيء قدير".




"اللهم اشفه واشفِ كل من أتعبه مرضه وتأخر شفاؤه وأنت وحدك عونه وشفائه اللهم لا شافي إلا أنت سبحانك".




"أسألك اللهم أن تشفيه، لا ضر إلا ضرك، ولا نفع إلا نفعك، ولا ابتلاء إلا ابتلاؤك، ولا معافاة إلا معافاتك، أنت الحي القيوم يا رب العالمين يا أكرم الأكرمين إنك على كل شيء قدير".




"اللهم يا أرحم الرآحمين يا من أنت ألطف من أم على ابنها ألطف بمن أنهكه المرض وترفق به يا رب العالمين".




"اللهم اشف مرضانا ومرضى المسلمين شفاءً لا يغادر سقماً، اللهم يا من تعيد المريض لصحته، وتستجيب دُعاء البائس، اشفِ كل مريض".




"اللهم شافي أجساد ذبلت وأهلكها المرض إنك أنت الشافي المعافي يا رب العالمين يا أكرم الأكرمين إنك على كل شيء قدير".




"اللهم يا مسهّل الشديد، ويا مليّن الحديد، ويا منجز الوعيد، أخرج مرضانا ومرضى المسلمين من حلق الضيق إلى أوسع الطريق، بك أدفع عن المسلمين ما لا يطيقون، ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم".




"اللهم نسألك بصفاتك العليا التي لا يقدر أحد على وصفها، وبأسمائك الحسنى التي لا يقدر أحد أن يحصيها، وأسألك بذاتك الجليلة ووجهك الكريم أن تشفي كل مريض، وتعافيه بحولك وقوتك، أفوض أمري إلى الله، والله بصير بالعباد، لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين".




"يا مُفرّج الكرب يا مُجيب دعوة المُضطرين، اللهم ألبس كل مريض ثوب الصحة والعافية عاجلًا غير آجل يا أرحم الراحمين، اللهم اشفه، اللهم اشفه، اللهم اشفه، اللهم آمين".




"اللهم ارزقه مع كل خفقة قلب وطرفة عين فرجاً ومخرجاً وشفاءً وعفواً وأمناً وإيماناً".




"اللهم يا سامع كل شكوى، ويا شاهد كل نجوى، ويا عالم كل خفية، ويا كاشف كل كرب وبلية، ويا منجي نوح وإبراهيم وموسى وعيسى ومحمد عليهم السلام، أدعوك يا إلهي دعاء من اشتدت به فاقته وضعفت قوته وقلت حيلته، دعاء الغريق الملهوف المكروب المشغوف الذي لا يجد كشف ما نزل به إلا منك، لا إله إلا أنت فارحمنا يا أرحم الراحمين يا رب العالمين يا أكرم الأكرمين إنك على كل شيء قدير". 




"اللهم يا من يعيد المريض لصحته ويا من يستجيب دعاء البائس الضعيف اشفه واشف كل مريض شفاءً لا يغادر سقمًا وأبعد عنها وعنهم كل ألم يا رب.




"اللهم ما عجز عنه الأطباء فأنت لا يعجزك شيء اللهم اشفه وأرح قلبه يا الله يا رب العالمين يا أكرم الأكرمين ارحمه بقدرتك عليه".





أدعية أخرى:

الدعاء للمريض

دعاء الشفاء


المراجع

  1. "الدعاء أفضل العبادات"، إسلام ويب. بتصرّف.
  2. سورة البقرة، آية:186