دعاء المرض يكون بما ورد عن النبيّ -عليه الصلاة والسلام- أو بغير ما ورد عنه من الأدعية المنوّعة التي لم يرد فيها أي إثمٍ، ومن أبرز الأدعية: "أَعُوذُ باللَّهِ وَقُدْرَتِهِ مِن شَرِّ ما أَجِدُ وَأُحَاذِرُ"،[١] وتكراره سبع مراتٍ، وغيره من الأدعية الآتي بيانها.[٢]


دعاء المرض



"بسمِ اللهِ".





"أَعُوذُ باللَّهِ وَقُدْرَتِهِ مِن شَرِّ ما أَجِدُ وَأُحَاذِرُ".





"أَذْهِبِ البَاسَ، رَبَّ النَّاسِ، وَاشْفِ أَنْتَ الشَّافِي، لا شِفَاءَ إلَّا شِفَاؤُكَ، شِفَاءً لا يُغَادِرُ سَقَمًا". [رواه مسلم، في صحيح مسلم، عن عائشة أم المؤمنين،الصفحة أو الرقم: 2191، صحيح]





"بسمِ اللَّهِ الَّذي لا يضرُّ معَ اسمِهِ شيءٌ في الأرضِ ولَا في السَّماءِ وَهوَ السَّميعُ العليمُ".





"اللَّهمَّ عافِني في بَدَني، اللَّهمَّ عافِني في سَمْعي، اللَّهمَّ عافِني في بَصَري". [رواه الألباني، في صحيح أبي داود، عن عبدالرحمن بن أبي بكرة،الصفحة أو الرقم: 5090، إسناده حسن]





"أسألُ اللهَ العظيمَ ربَّ العرشِ العظيمِ أنْ يَشفيَكَ".





"أَنِّي مَسَّنِيَ الضُّرُّ وَأَنتَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ". [سورة الأنبياء، آية: 83.]




"أعوذُ باللهِ مِن الشَّيطانِ الرَّجيمِ: مِن نَفْخِه وهَمْزِه ونَفْثِه". [رواه ابن حبان، في صحيح ابن حبان، عن جبير بن مطعم،الصفحة أو الرقم: 1780، أخرجه في صحيحه]




"باسْمِ اللهِ يُبْرِيكَ، وَمِنْ كُلِّ دَاءٍ يَشْفِيكَ، وَمِنْ شَرِّ حَاسِدٍ إذَا حَسَدَ، وَشَرِّ كُلِّ ذِي عَيْنٍ". [رواه مسلم، في صحيح مسلم، عن عائشة أم المؤمنين،الصفحة أو الرقم: 2185، صحيح]




"أَعُوذُ بكَلِمَاتِ اللَّهِ التَّامَّةِ، مِن كُلِّ شيطَانٍ وهَامَّةٍ، ومِنْ كُلِّ عَيْنٍ لَامَّةٍ". [رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن عبدالله بن عباس،الصفحة أو الرقم: 3371، صحيح]




"أعوذُ بكلماتِ اللهِ التَّامَّاتِ مِن شرِّ ما خلَق". [رواه ابن حبان، في صحيح ابن حبان، عن أبي هريرة،الصفحة أو الرقم: 1021، أخرجه في صحيحه]




أدعيةٌ منوعةٌ للمرض



"اللهمّ إنّي أسألك من عظيم لُطفك وكرمك وسترك الجميل أن تشفيه وتمدّه بالصحّة والعافية".




"اللهمّ إنّا نسألك بأسمائك الحسنى وبصفاتك العُلا وبرحمتك التي وسعت كلّ شيءٍ، أن تمنّ علينا بالشفاء العاجل، وألّا تدع فينا جُرحاً إلّا داويته، ولا ألماً إلّا سكنته، ولا مرضاً إلّا شفيته، وألبسنا ثوب الصحة والعافية عاجلاً غير آجلٍ، وشافِنا وعافِنا واعفُ عنا، واشملنا بعطفك ومغفرتك، وتولّنا برحمتك يا أرحم الراحمين".




"إلهي أذهب البأس ربّ النّاس، اشفِ أنت الشّافي، لا شفاء إلّا شفاؤك، شفاءً لا يغادر سقماً، أذهب البأس ربّ النّاس، بيدك الشّفاء، لا كاشف له إلّا أنت يا رب العالمين، اللهم إنّي أسألك من عظيم لُطفك وكرمك وسترك الجميل، أن تشفيه وتمدّه بالصحّة والعافية، لا ملجأ ولا منجا منك إلّا إليك، إنّك على كلّ شيءٍ قديرٍ".




"اللهمّ اشفه شفاءً ليس بعده سقماً أبداً، اللهمّ خذ بيده، اللهمّ احرسه بعينيك التّي لا تنام، واكفه بركنك الّذي لا يرام، واحفظه بعزّك الّذي لا يُضام، واكلأه في الليل وفي النهار، وارحمه بقدرتك عليه، أنت ثقته ورجاؤه، يا كاشف الهمّ، يا مُفرّج الكرب، يا مُجيب دعوة المُضطرين".




"اللهمّ ألبسه ثوب الصحة والعافية عاجلاً غير آجلٍ يا أرحم الراحمين، اللهمّ اشفه، اللهمّ اشفه، اللهمّ اشفه".




"بسم الله أرقيك من وساوس الصدر وشتات الأمر، ومن الأمراض والأوهام، ومن نزغات الشيطان ومن الأسقام، ومن الكوابيس ومن مُزعجات الأحلام".




"اللهمّ إنّا نسألك بكلّ اسمٍ لك أن تشفيه".




"بسم الله أرقي نفسي من كلّ شيءٍ يؤذيني، ومن شرّ كلّ نفسٍ أو عينٍ حاسد، بسم الله أرقي نفسي الله يشفيني، ما شاء الله كان، وما لم يشأ لم يكن، ولا حول ولا قوة إلّا بالله، أسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يشفيك ويشفي مرضى المسلمين".




"اللهمّ بعدد مَن سجد وشكر، نسألك أن تشفي كلّ مريضٍ شفاءً لا يغادر سقماً، وتعوّضهم خيراً عن كل لحظة وجعٍ وألمٍ، اللهمّ ردّ كلّ مريض إلى أهله سالماً معافاً من كل أذى وضرٍّ".




"اللهمّ يا مسهّل الشديد، ويا مليّن الحديد، ويا مُنجز الوعيد، أخرج مرضانا ومرضى المسلمين من حلق الضيق إلى أوسع الطريق، ادفع عن المسلمين ما لا يطيقون، ولا حول ولا قوة إلّا بالله العلي العظيم".




"اللهمّ نسألك بصفاتك العُليا التي لا يقدر أحدٌ على وصفها، وبأسمائك الحسنى التي لا يقدر أحدٌ أن يحصيها، وأسألك بذاتك الجليلة ووجهك الكريم أن تشفي كلّ مريضٍ، وتعافيه بحولك وقوّتك".




"يا مُفرّج الكرب يا مُجيب دعوة المُضطرين، اللهمّ ألبس كلّ مريضٍ ثوب الصحة والعافية عاجلاً غير آجلٍ يا أرحم الراحمين".



المراجع

  1. رواه مسلم، في صحيح مسلم، عن نافع بن جبير، الصفحة أو الرقم:2202، صحيح.
  2. محمد صالح المنجد (20/11/2006)، "بمَ أدعو لطفلي المريض ؟"، إسلام سؤال وجواب، اطّلع عليه بتاريخ 20/12/2020.