قدّر الله تعالى منزلة الأهل وأعطى للوالدين منزلةً عليا، وأوجب على المسلم برّه لوالديه؛ حيث قرن تعالى ذلك بتوحيده، قال جلَّ وعلا في محكم كتابه: {وَقَضَى رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا ۚ إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِنْدَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلَاهُمَا فَلَا تَقُلْ لَهُمَا أُفٍّ وَلَا تَنْهَرْهُمَا وَقُلْ لَهُمَا قَوْلًا كَرِيمًا}،[١] فيجب على المسلم أن يبرَّ والديه بشتى أنواع البر المختلفة كأن يقوم بواجباته تجاههما، ومساعدتهما، والدعاء لهما؛ فالدعاء للوالدين من أعظم الأعمال الصالحة ومن أفضل أنواع البرّ؛ خاصة في مرضهما وتعرّضهما للشّدة؛ فيجب على المسلم أن يدعو لوالده في مرضه وتعبه فالوالد أحق الناس بدعاء ابنه، لذلك سيطرح هذا المقال مجموعة من الأدعية المتنوعة التي تتعلّق بالشفاء، وطلب شفاء الوالد من الله تعالى:


الدعاء لأبي بالشفاء الثابت في السنة

  • (أذْهِبِ البأسَ، رَبَّ الناسِ، واشفِ أنت الشافي، لا شِفاءَ إلَّا شِفاؤُك، شِفاءً لا يُغادِرُ سَقَمًا).[٢]
  • (أَعُوذُ باللَّهِ وَقُدْرَتِهِ مِن شَرِّ ما أَجِدُ وَأُحَاذِرُ).[٣]


أدعية متنوعة لأبي بالشفاء

  • اللهم اشفِ أبي واغرس في نبضاته راحةً وفي جسده عافيةً لا تفارقه.
  • اللهمّ ألبس أبي الغالي ثوب الصّحة والعافية، عاجلاً غير آجلٍ يا أرحم الرّاحمين.
  • اللهم اشفِ أبي الغالي شفاءً عاجلًا لا يغادر سقمًا اللهم استودعتك إياه فاحفظ وديعتك يا أكرم الأكرمين.
  • اللهم يا من تُعيد للمريض صحته وتستجيب من المضطر دعاءه أجب دعوة عبدك الفقير إليك وحقق أمنيتي في شفاء أبي العزيز برحمتك يا أرحم الراحمين.
  • اللهم إني وضعت أبي في ودائعك يا الله وودائعك لا تضيع أبدًا اللهم اشفِ أبي شفاءً لا يغادر سقمًا.
  • يا رب قد مس أبي الضر وأنت أرحم الراحمين، اللهم اشفه واعفُ عنه واجعل مرضه في ميزان حسناته برحمتك يا أرحم الراحمين يا أكرم الأكرمين إنك على كل شيء قدير.
  • اللهُم يا واسع العطاء ويا مُنزل الشفاء ويا رافع البلاء ويا مجيب الدعاء اشفِ أبي يا رب العالمين.
  • اللهم أنزل شفاءك لمن مسّه الضر، واجبر من أنهكه الوجع وأهلكه التعب، اللهم اشفِ أبي وكل مريض على فراشه يتألم ولا يعلم بضعفه إلا أنت يا رب العالمين.
  • اللهم يا رب اشفِ أبي وطهّر جسده من كل ألم وتعب اللهم أنت الشافي المعافي، اللهم اشفه اللهم اجعل جسده صابرًا على البلاء اللهم أنت أعلم بحاله مني ومن الأطباء لجأت إليك يا مجيب الدعاء ربي احفظه وعافه يا رحيم يا قدير يا رب العالمين.
  • اللهم اشفِ أبي وعافه واجعل في آلامه أجرًا له، ربِّ خفف عنه ويسّر له وردَّ له عافيته إنك أنت الشافي المعافي.
  • اللهم آجره في تعبه واكتب له عافيةً تسري في بدنه، سبحانك ربي إن أبي قد مسه الضر وأنت أرحم الراحمين.
  • اللهّم اشفِ أبي فلا شافي إﻻ سواك ربي أفرحنا بعافيته عاجلًا غير آجلٍ، اللهّم قر أعيننا برؤيته في أحسن حال.
  • اللهم يا مُفرّج الكرب يا مُجيب دعوة المُضطرين، اللهم ألبس أبي وكل مريض ثوب الصحة والعافية عاجلًا غير آجل يا أرحم الراحمين، اللهم اشفه، اللهم اشفه، اللهم اشفه، اللهم آمين.
  • اللهمّ إنّي أسألك من عظيم لطفك وكرمك وسترك الجميل أن تشفي أبي الغالي وتمدّه بالصحّة والعافية، اللهم إنا نسألك بأسمائك الحسنى وبصفاتك العلا وبرحمتك التي وسعت كلّ شيء، أن تمنّ عليه بالشفاء العاجل، وألّا تدع فيه جرحًا إلّا داويته، ولا ألمًا إلا سكّنته، ولا مرضًا إلا شفيته، وألبسه ثوب الصحة والعافية عاجلًا غير آجل، يا رب العالمين.


المراجع

  1. سورة الإسراء، آية:23
  2. رواه شعيب الأرناؤوط ، في تخريج المسند، عن محمد بن حاطب ، الصفحة أو الرقم:15453، حديث صحيح.
  3. رواه مسلم ، في صحيح مسلم، عن نافع بن جبير، الصفحة أو الرقم:2202، حديث صحيح.